زيارة أخوية مار يوحنا لدار المسنين .:. تكريم معلمات من مدرسة بني تغلب الأولى .:. افتتاح صالة ومقر الألعاب في كنيسة سيدة السريان .:. المشاركة في صلاة جناز المطران يوسف أنيس أبي عاد .:. الحفلة الختامية لطلاب مدرسة بني تغلب الأولى .:. أمسية تراتيل كنسية سريانية .:. قداس عيد القديس الشهيد مار جرجس .:. فيديوهات من أرشيف المطرانية الجزء الخامس عشر .:. حفلة روضة بني تغلب الثانية .:. نهاية العام الدراسي لمدارسنا السريانية .:.


المنشور البطريركي بعد انتهاء أعمال المجمع المقدس

المنشور البطريركي بعد انتهاء أعمال المجمع المقدس

بعد انتهاء أعمال المجمع المقدّس الذي عًقِد برئاسة قداسة سيدنا البطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، صدر المنشور البطريركي التالي:

ܒܫܡ ܐܝܬܝܐ ܡܬܘܡܝܐ ܐܠܨܝ ܐܝܬܘܬܐ ܕܟܠ ܐܚܝܕ
ܐܝܓܢܛܝܘܣ ܦܛܪܝܪܟܐ ܕܟܘܪܣܝܐ ܫܠܝܚܝܐ ܕܐܢܛܝܘܟܝܐ ܘܕܟܠܗ̇ ܡܕܢܚܐ
ܘܪܝܫܐ ܓܘܢܝܐ ܕܥܕܬܐ ܣܘܪܝܝܬܐ ܐܪܬܕܘܟܣܝܬܐ ܕܒܟܠܗ̇ ܬܒܝܠ
ܕܗܘ ܐܦܪܝܡ ܬܪܝܢܐ ܡ̄

نهدي البركة الرسولية والأدعية الخيرية إلى إخوتنا الأجلاء: صاحب الغبطة مار باسيليوس توماس الأوّل مفريان الهند، وأصحاب النيافة المطارنة والأساقفة الجزيل وقارهم، وحضرات أبنائنا الروحيين نواب الأبرشيات والخوارنة والقسوس والرهبان والراهبات والشمامسة الموقرين والشماسات الفاضلات، ولفيف أفراد شعبنا السرياني الأرثوذكسي المكرّمين، شملتهم العناية الربّانية بشفاعة السيّدة العذراء مريم والدة الإله ومار بطرس هامة الرسل وسائر الشهداء والقدّيسين، آمين.

بعد تفقّد خواطركم العزيزة، نقول:

بناءً على اقتراح الإخوة المطارنة الأحبار الأجلاء الذين حضروا الاجتماع الاستشاري الذي عُقِد برئاستنا بتاريخ 16 شباط 2017 في المقر البطريركي ـ العطشانة ـ لبنان، وبدعوة منّا، إلتأم مجمعنا السرياني الأنطاكي الأرثوذكسي المقدّس في الفترة ما بين 14 إلى 16 آذار 2017 في لبنان، كما دعونا المطارنة: مار اسطاثيوس متى روهم، مار اقليميس أوجين قبلان، مار سويريوس ملكي مراد، مار ملاطيوس ملكي ملكي، مار سويريوس حزائيل صومي، مار برتلماوس نثنائيل يوسف، لدراسة ما صدر عنهم من بيانات وما تبعها من مواقف وتصرّفات إلى جانب الخروقات الدستورية التي ارتكبوها وما تسبّبت به من تشويه لصورة الكنيسة وعثرة للمؤمنين، الأمر الذي عرّضهم للمساءلة القانونية. فتغيّب المطران مار اوسطاثيوس متى روهم عن الحضور معتذراً برسالة خطية، قُرِئت في الجلسة الأولى.

بعد الصلاة واستلهام الروح القدس، بدأ الآباء بالمداولات مستعرضين كلّ ما صدر عن المطارنة الستة، وطلبوا من المطارنة الخمسة الذين حضروا للمثول أمام المجمع المقدّس للإجابة على النقاط المدرجة في رسالة الدعوة.

بدايةً، استبشرنا خيراً بإبدائهم الرغبة بالاعتذار وطلب المسامحة عن كلّ ما اقترفوه، مظهرين استعدادهم لقبول كلّ قرارات المجمع المقدّس. وعندما طلب منهم آباء المجمع المقدّس التوقيع على بيان اعتذار يتضمّن كلّ ما تعهّدوا به شفهياً، ماطلوا بالجواب حتّى الساعات الأخيرة من المجمع المقدّس. وبعد محاولات حثيثة ومتعدّدة لإقناعهم، رفض المطارنة الخمسة التوقيع على البيان المقترَح، الأمر الذي كان سيفتح لهم الباب للعودة إلى عضوية المجمع المقدّس، ويعمل على إزالة الشكوك التي تسبّبوا بها وطمأنة المؤمنين وإعادة الثقة بهم كرعاة في الكنيسة.

ورغبةً من آباء المجمع المقدّس بإحلال السلام، وعملاً بكلام الربّ يسوع القائل: "طوبى لصانعي السلام فإنهم أبناء الله يُدعَوْن" (متّى 5: 9)، تمّ تفويض أكثر من لجنة مجمعيّة لحثّ المطارنة الخمسة على توقيع البيان المذكور، ولكنّهم لم يتجاوبوا مع كلّ هذه المحاولات، ممّا ولّد قناعة لدى آباء المجمع المقدّس بعدم جدّية ندامتهم عمّا صدر عنهم من مخالفات، وعدم رغبتهم بإزالة آثار ما ارتكبوه من أخطاء ومخالفات.

عليه، وبعد صلاة حارّة ومداولات مستفيضة، وشعوراً منهم بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم، قرّر آباء المجمع المقدّس ما يلي:

1ـ بناء على الفقرة ب من المادّة 72 من دستور الكنيسة الأنطاكية السريانية المقدّسة، يوقف المطران مار أوسطاثيوس متى روهم، ويُمنَع من ممارسة كلّ الخدمات الكهنوتية والكنسيّة والرعويّة لرفضه قرار المجمع المقدّس المتعلّق بأبرشية الجزيرة والفرات، بالإضافة إلى مخالفاته الدستورية، وإصراره على ما أعلنه في البيان والإقرار الصادر عن المطارنة الستة بتاريخ 8 شباط 2017، عبر رسالة خطية وجهّها إلى المجمع المقدّس بتاريخ 16 آذار 2017.

2ـ بناء على الفقرة أ من المادة 70، والفقرة ب من المادة 72 من دستور الكنيسة الأنطاكية السريانية الأرثوذكسية المقدسة، يوقف المطران مار سويريوس حزائيل صومي، ويُمنَع من ممارسة كلّ الخدمات الكهنوتية والكنسية والرعوية لتدخّله في أبرشيّة ليست أبرشيّته عبر قيامه برسامة باطلة بخلاف الدستور في بروكسل ـ بلجيكا، رغم تحذير البطريركية له خطياً. وكذلك، يخالف المادة 56 من دستور الكنيسة والتي تنص: "يدقّق المطران النظر في حسن اختيار الكهنة الذين يرسمهم وفقاً لأنظمة الكنيسة وتقاليدها بعد موافقة قداسة البطريرك".

3ـ يُمهل المطارنة: مار إقليمس أوجين قبلان، مار سويرويوس ملكي مراد، مار ملاطيوس ملكي ملكي، مار برتلماوس نثنائيل يوسف، مدّة زمنيّة تنتهي في 30 نيسان 2017 لتقديم التوبة والندامة للمجمع المقدّس، عبر التوقيع على بيان الاعتذار، بالنص الذي وافق عليه آباء المجمع المقدّس بالإجماع.

4ـ في حال لم يستجب المطارنة الأربعة لقرار المجمع المقدّس بالتوقيع على البيان، يخوّل المجمع المقدّس قداسة البطريرك اتخاذ الإجراءات المناسبة بحسب دستور الكنسية.
أيها المؤمنون الأحبّاء، نغتنم هذه الأيام المقدسة التي نقضيها بالصوم والصلاة، لندعوكم جميعاً لتكرّسوا صومكم وصلواتكم من أجل السلام في الكنيسة، الأمر الذي نريده جميعاً والذي وعد به الربّ يسوع المسيح قائلاً: "سلاماً أترك لكم، سلامي أعطيكم" (يو 14: 27). نحن مدعوّون اليوم أكثر من أيّ وقت مضى وبسبب ما تمرّ به كنيستنا وبلادنا من ظروف صعبة أن نكون شهوداً حقيقيين للسيّد المسيح فنعيش معه آلام صلبه وموته من أجل خلاصنا، ونفرح معه بعيد قيامته المجيدة من بين الأموات.

" نعمة ربّنا يسوع المسيح ومحبّة الله الآب وشركة الروح القدس مع جميعكم، آمين " (2 كور 13: 14). ܘܐܒܘܢ ܕܒܫܡܝܐ ܘܫܪܟܐ.

 


      صدر عن قلايتنا البطريركية في دمشق
           
في الثامن عشر من شهر آذار سنة ألفين وسبعة عشر
                
            وهي السنة الثالثة لبطريركيتنا