صلاة لأجل حلب .:. الأعياد والمناسبات الدينية ــــ شهر أيار 2016 .:. الطفل الشهيد المرحوم سعيد مجد طحان .:. قداس ثاني يوم عيد الفصح في كنيسة مار جرجس .:. استقبالات عيد الفصح .:. قداس ليلة عيد الفصح في كاتدرائية مار أفرام .:. الجمعة العظيمة في كنيسة مار جرجس .:. الجمعة العظيمة في كاتدرائية مار أفرام السرياني .:. خميس الغسول في كنيسة مار جرجس .:. خميس الغسول في كاتدرائية مار أفرام السرياني .:.


الشهيدان مار سركيس ومار باخوس

الشهيدان مار سركيس ومار باخوس

قد يكون القديسان مار سركيس ومار باخوس أشهر شهداء المشرق.

" فالشهيدان العظيمان " كما ورد ذكرهما في التاريخ الكنسي كانا ضابطين رومانيين امتنعا عن تقديم الذبائح لآلهة الإمبراطورية،

فمات مار باخوس أولاً في صور، تحت الجلد الشديد بالسياط، وقد يكون دفن لاحقاً في بربليسوس (باليس) = مسكنة على الفرات، على مسافة ثمانين كيلومتر شرقي حلب. أما مار سركيس فإنه أُذيق شتى أنواع التعذيب، قبل أن يُقطع رأسه في الرصافة على الفرات، حيث شيّدت على اسمه كنيسة فخمة أصبحت إحدى المقامات الأكثر شهرة في القرون اللاحقة، سواء من قِبَل الروم أم من قِبَل المسيحيين العرب القاطنين على جانبي الحدود، حتى أن كسرى نفسه، عندما تلقى الدعم من الإمبراطور موريس لاسترداد مملكته، قدّم نذوراً إلى المقام المذكور نموذج مصغَّر.

انتشرت شهرة الشهيدين القديسين مار سركيس ومار باخوس في العالم المسيحي بأسره. أما في الشرق فيلاحظ بناء نموذج مصغَّر عن كنيسة الرصافة وسط بادية العراق الحالي الشمالية الشرقية على يد أحودامه مطران تكريت (القرن السادس)، وذلك تجنباً لاستقرار رعيته من البدو العرب بعد زيارتهم للمعبد الرئيسي على الفرات.

يُكرم القديس مار سركيس لدى السريان الغربيين في الأول من تشرين الأول/أكتوبر، وفي 3/أيار/مايو، وفي 6 منه، وفي الأول من أيلول/سبتمبر، وفي 9/كانون الأول/ديسمبر، وخصوصاً في 7/تشرين الأول/أكتوبر.

ألقى البطريرك مار سويريوس بطريرك أنطاكية عظة في عيد القديس مار سركيس في 7/تشرين الأول/أكتوبر سنة /514/.